ضابط استخبارات أمريكي يوضح الفرق بين الحرب و”العملية الخاصة” التي تشنها روسيا في أوكرانيا

عدن الخبر
عربية ودولية

صحيفة ((عدن الخبر)) وكالات :

قال ضابط الاستخبارات الأمريكي السابق سكوت ريتر إن روسيا “لم تشن حربا واسعة النطاق” ضد أوكرانيا، بل تشن عملية عسكرية خاصة.
جاء ذلك وفقا لحديث ريتر لقناة Dialogue Works على موقع “يوتيوب”، حيث أضاف إن روسيا لم تشن حربا واسعة النطاق لأنها لم تكن، في هذه الحالة، لتبقي على شيء من جارتها الغربية، ولكنها شنت عملية عسكرية خاصة بينما “تعلم أن هذا الصراع سينتهي يوما ما، وسيتعين عليها التعامل مع ما تبقى من أوكرانيا”.

وأضاف ريتر أن موسكو مهتمة بقدرة أوكرانيا على البقاء، حتى لا تصبح عبئا فيما بعد. وقال: “إن القوات الروسية، بعكس القوات المسلحة الأوكرانية، لا تهاجم البنية التحتية المدنية، وأهدافها هي الطاقة وصناعات الدفاع ومنشآت السيطرة العسكرية.

وكان وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو قد أعلن، 17 فبراير الماضي، عن تحرير مدينة أفدييفكا بجمهورية دونيتسك الشعبية، وبدء العمل لتطهيرها من المتطرفين الأوكرانيين. والمدينة هي إحدى الضواحي الشمالية لمدينة دونيتسك، وقد حوّلتها القوات الأوكرانية إلى منطقة محصنة قوية، وقامت من هناك، منذ عام 2014، بقصف المناطق السكنية بدونيتسك.

المصدر: Dialogue Works

قد يعجبك ايضا
التخطي إلى شريط الأدوات تسجيل الخروج