مقال لـ الرئيس علي ناصر محمد : 118 يوماً من الصمود البطولي

عدن الخبر
مقالات

صحيفة ((عدن الخبر)) كتب الرئيس علي ناصر محمد :

بعد مرور 118 يوماً من الحرب الوحشية على غزة الصامدة بوجه جيش الاحتلال الاسرائيلي ، ما يزال الشعب الفلسطيني الصامد يتعرض لحرب ابادة جماعية ومحاولة تهجير خارج أرضه في ظل حصار ظالم بدون ماء أو كهرباء أو دواء أو غذاء وتعمّد استهداف للكودار الطبية والصحفية وتدمير المستشفيات والأبنية السكنية والمراكز الصحية.
وقد تابعنا كما تابع الرأي العام مقترحات الهدنة التي تقدمت بها حماس، ونحن اذ نؤيد هذه المقترحات لانها تعبر عن ارادة الشعب الصامد في غزة والمدن الفلسطينية. إن الدعوة للهدنة جاءت بعد الصمود البطولي للشعب الفلسطيني وتلبية لمطالب الرأي العام الذي يدعو الى وقف الحرب وتحقيق السلام بقيام الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس.
لا للحرب
نعم للسلام
المجد والخلود لشهداء الثورة الفلسطينية

علي ناصر محمد

قد يعجبك ايضا
التخطي إلى شريط الأدوات تسجيل الخروج