تحذير من تجاوزات الوطنية الزائفة: قوة الجنوب تكمن في تضحياته

عدن الخبر
اخبار محلية

صحيفة ((عدن الخبر)) ✍️الناشط الحقوقي.أسعد أبو الخطاب

عندما يتبادل بعض الأشخاص الحديث عن الوطنية وحب الجنوب، يجب أن نتذكر تضحيات الجنوبيين ومواقفهم الشجاعة في مواجهة جيش الاحتلال الشمالي.
كانت أيام الأمن المركزي وقتًا صعبًا، حيث جرح الكثيرون وسطر الكثيرون آلامهم ونضالهم من أجل الحرية والاستقلال.

رفض الاستسلام والتضحية من أجل المبادئ

رفض الجنوبيين كل العروض والمناصب التي قدمتها الأطراف الشمالية، لأنهم كانوا يعرفون أن السعي وراء المناصب لا يعادل قيم الحرية والكرامة التي يسعى الجنوبيون لتحقيقها.
كلما زاد الضغط عليهم، كلما تمسكوا بمبادئهم وتضحياتهم.

قوة الجنوب تكمن في تاريخه الثوري

رصيد الجنوبيين الثوري والنضالي يشهد لهم في كل مرة، فهم من قاوموا وصمدوا في وجه الاحتلال، ورفضوا التنازل عن هويتهم وكرامتهم. لا يمكن لأي شخص أو جهة أن تنكر هذا التاريخ الذي يعكس شجاعة وإصرار الجنوبيين على استعادة حقوقهم وكرامتهم.

دعوة للتفكير والتأمل

نحن ندعو كل من يزعم الوطنية وحب الجنوب إلى التأمل في هذا التاريخ العظيم وفي التضحيات التي قدمها الجنوبيون.
لا يكفي التنظير والمزايدات، بل يجب أن يكون الواقعيون قادرين على الاستماع إلى صوت الجنوبيين الحقيقي وفهم مطالبهم العادلة.

قد يعجبك ايضا
التخطي إلى شريط الأدوات تسجيل الخروج