الكل رفض التحالف مع الأمريكان لضرب اليمن إلا هذا…

عدن الخبر
مقالات

صحيفة ((عدن الخبر)) كتبت ذكرى المصفري الصبيحي :

كل الدول العربية التزمت الصمت ولا يوجد الى هذه اللحظة اي موقف عربي أو إسلامي رسمي يعبر عن ما يحدث في البحر الأحمر وباب المندب .. حتى الاوربيين انفسهم امتنعوا عن الانخراط في اي تحالف لضرب اليمن وقالوا بأنهم برأ من اي مشاركة او انخراط في اي حلف ضد اليمن!
لم يتجرأ ولم يتقدم اي مسؤول عربي بتصريح واحد في دعم العمليات الامريكية البريطانية ضد الحوثيين
وحتى مصر بجلالتها وباعتبارها تضررت من حروب البحر الأحمر عبر قناة السويس لم تتقدم بأي تصريح ولم يعلن عنها موقفا دبلوماسيا عن مايحدث من صراع بين الامريكان والحوثة وحتى في إطار الشرعية الساقطة لم نسمع اي مسؤول يتحدث عن مايحدث من صراع أمريكي بريطاني حوثي ! وبرغم ما يخفيه رشاد العليمي من فرحة وقبول في ضرب الحوثيين من قبل أمريكا وبرغم من امنيته بأن يغمض عينيه ويفتحها ويقال له لقد ابادت أمريكا الحوثيين عن بكرة ابيهم وبعدها لا يكون لهم اثر في هذه الدنيا ومع هذا لم يخرج العليمي ولم يجاهر بدعم الغارات الامريكية على ارض اليمن ! وأراد المجاهرة ان تأتي من غيره عندما منع عبدالعزيز المجلي من حضور مؤتمر دافوس ودفع بالزبيدي الى الحضور وهكذا هو التاريخ يعيد نفسه فقد سلط الله ثعالب تعز على قردة المثلث مند عقود في شر اعمالهم .. العليمي خطير ويعلم بأن عيدروس كارثة ومهرول وسوف لن يقصر وسوف يتورط ويورط الجنوب وبالتالي خلق صراع في الجنوب لن ينتهي الى ابد الابدين بين الجنوبيين انفسهم وبين اليمنيين ..!
واذا ذهبنا لمواقف دول التحالف نفسها سوف نشاهد تحفظ السعودية والتي مازالت متواصلة مع الحوثيين في تفاهمات التسويات السياسية القادمة وحتى الإمارات الكفيل والصانع الرسمي للمجلس الانتقالي هي نفسها والى هذه اللحظة لم تتجرأ على اي تصريح اعلامي رسمي داعم لهذه العمليات أو معترض عليها ..!
ولكن الوحيد الذي تجرأ هو رئيس دولة زبيدستان الضالعية العبيط عيدروس الزبيدي الذي لا يشبه إلا ثور الله في برسيمه والذي لم يجعل لنفسه خط رجعة ولم يجد من ينصحه فكل المستشاريين التابعين له ماهم إلا باعة في محلات الملابس أو دلالين غنم أو مقوتيين وبعض من عمال الورش اتوا من دول الخليج ولن تجد فيهم ذرة من عقل أو حكمة أو دهاء ! فقد ذهب الرجل يهدي بغباء مستفحل ويعرض خدماته المتهالكة على الامريكان والانجليز والاوربيين ويشرح لهم خطته العسكرية المحكمة في القضاء على الحوثة وإنهاء وجودهم وهو يعلم أو لا يعلم بأنهم قادرين عليه وعلى كل اصحابه في ضربة واحدة في حصونهم الهشة في مقرات عدن التي احتلها عيدروس وجنده ! الرجل مش قادر يحمي نفسه في عدن وذهب الى دافوس / سويسرا ليعرض هناك الخطة البرية التي سوف تزيل الحوثيين من على وجه الأرض … ! شر البلية ما يضحك !
هذا الجاهل يعتقد بأنه سيمرر تفاهاته وجهله على العقول الأوربية مثلما مررها على عقول الخليجين في دول التحالف . رحم الله امرأ عرف قدر نفسه فهذا الرجل كارثة على الجنوب وعلى شعب دولة زبيدستان ان لم يتم توقيفه عن كل هذا الهرج والمرج والتفاهات التي ينشرها هنا وهناك وعليه الى هنا و يتوقف وان يسلم القيادة لآهلها فقد تسبب هذا الرجل للجنوب بكوارث سياسية واقتصادية وعسكرية ومعيشة وجعل الحياة في عدن ظنكى … لا يحيا في عدن والجنوب إلا اهله وذوي القربى منه بآاموال خليجية سوف تنقلب عليه قريبا .. واما بقية الشعب فقد سلط الله عليه من لا يرحمه ولا يخاف الله مقابل الصمت المخجل لشعب عرفناه وعهدناه حر ابي لا يتقبل الباطل ولكنه اليوم بلع لسانه وصمت صمت القبور .. ! وذهب الى الطريق الذي لا عودة منه مرة اخرى .. اخرج ياشعب الجنوب وانتصر لنفسك واشتري وجودك.. فهذا الزبيدي الجاهل يقودك للهاوية وعليك ياشعب الجنوب ان تربطوه وان تقولوا له قف عند حدك فهنا شعب قد ضاق بك درعا ومكانك ليس هنا .. ذكرى المصفري الصبيحي / رئيس مجلس انقاذ عدن

قد يعجبك ايضا