رحل القاضي فهيم الحضرمي هرم العدالة الشامخ ***********************************

عدن الخبر
مقالات

صحيفة ((عدن الخبر)) كتب د. عبدالله محمد الجعري :

لقد هالني خبر وفاتك وصدمني وشتت تفكيري أيها الأخ والصديق العزيز قاضي فهيم ومن هول الخبر اضطرب عندي كل شيء واسودت الدنيا في عيني وتقزمت دنيا الفناء في نظري ، ومن امس وانا أحاول اجمع قواي لاكتب ما يجول في النفس من مشاعر حزن على فراقك ، ولكن الكلمات وتلك المشاعر من فاجعة خبر رحيلك أبت الا أن تبقى حبيسة بداخلي وظلت الكلمات لدي مبعثرة الأحرف ، وبقي اللسان عاجزا متلعثما ، واستحوذت على القلب غصة لم يقو معها حتى على البوح بما لديه من الحزن والألم على فراقك أيها القاضي الانسان فهيم الحضرمي ، الذي تشعر ويشعرك وانت تتحدث معه انه أخ اكبر لك ، إنسان يأسرك ببساطته وتواضعه الجم وحبه للأخرين ، فيجبرك على أن تحبه وتحترمه وتقدره ، اليوم برحيل القاضي فهيم سقط عمود خيمة القضاء التي يقف عليها القضاء ويستند ، وأقل النجم الوضاء المتلألأ الذي ظل يمثل وجه العدالة في مدينتي الحبيبة عدن ، بل وفي كل وطني الكبير والجريح من اقصاه إلى أقصاه ، لقد مثل رحيل القاضي فهيم الحضرمي خسارة لنا جميعا وللوطن عامة ، رحل رجل القضاء بلا منازع , رحل المدافع عن العدالة والحق بكل ما أوتي من قوة وبأس ، رحل الشجاع في مواقفه والثابت والقوي بمبادئه رحل بجسده الطاهر ولكنه سيبقى فينا خالدا بقيمه ومبادئه وحبه للآخرين ..
وداعا ايها القاضي الانسان .. وداعا يا نصير العدالة والمستضعفين .. والى جنة الخلد بإذن رب العالمين .

د. عبدالله محمد الجعري..

قد يعجبك ايضا