ناصر محمد عبدالله .. صحفي عدني من الزمن الجميل بحاجة لمسة وفاء

عدن الخبر
كتابات حرة

صحيفة ((عدن الخبر)) علي منصور مقراط :

الصحفي العدني المخضرم ناصر محمد عبدالله.. صحفي وناقد رياضي من الرعيل الاول مدير إدارة الرياضة في الصحيفة الرائدة العريقة ١٤اكتوبر .. لم يعد من جيله الا القليل .. تعلمت منه شخصياً الكثير في العمل الصحفي. فقد بدأت مشوار الصحافة في مطلع العقد الأول من ثمانينيات القرن الماضي. ومن بوابة الكتابة في الرياضة وكان الزميل ناصر والفقيد محمد عبدالله فارع وسعيد الرديني وأحمد راجح وعيدروس عبدالرحمن وعلي ياسين ومحمد سعيد سالم وحسين يوسف واخرين من فتحوا لنا مجال المساهمة والتعليق والنشر .

عموماً نترك هذه الذكريات الجميلة وتفاصيلها إلى الوقت المناسب.. المؤلم هنا أن زميلنا العزيز ناصر محمد عبدالله يمر بظروف صحية صعبة فقد اشتدت عليه الأمراض حيث يعاني من التحسس الذهني وضعف نبضات القلب والضغط المرتفع الذي يصل إلى ٢٢٠على ٢٤٠ والقولون ويواجه اوجاعه وحيدا وبصمت ويخفي ما بداخله .. والوضع المادي معروف لهؤلاء الصحفيين الشرفاء فقد يعجز والله عن شراء الدواء فكيف يستطيع العلاج
.والثابت أننا في زمن الجحود والا لما كنت اكتب عن شخصية إعلامية رياضية أفنت سنين العمر في عالم الصحافة والإعلام ويفترض أن تبادر الجهات المعنية بالسؤال عن احواله وما يحتاجه بعد مشوار طويل تجاوز اربعة عقود ونيف من الزمن .

بعد انقطاع سنوات التقيت بالامس وفي فعالية شتاء عدن الاول وتكريم فنان الثورة المناضل الدكتور محمد محسن عطروش التقيت زميلي وصديقي العزيز الصحافي ناصر محمد عبدالله في القاعة وبعد السلام الحار سألته عن أحواله وهي بادية على ملامح وجهه .وشرح لي مايعانيه أشرت لها سلفا ..
اوجه النداء والمناشدة إلى هؤلاء المسؤولين المعنيين قبل غيرهم وزير الشباب والرياضة الاستاذ نائف البكري ووزير الإعلام والثقافة والسياحة الاستاذ معمر الارياني ووزير الدولة محافظ عدن الاستاذ احمد حامد لملس..اتمنى ان يصلهم هذا أو من يعرضه عليهم للقيام بواجب الوفاء والعرفان للاخ العزيز ناصر محمد عبدالله وايضأ ادعو الزميلين محمد هشام باشراحيل ونجيب صديق بتبني قضية علاج الزميل ناصر أمام هؤلاء المسؤولين وتعريفهم اولا واخيرا من هو ناصر محمد عبدالله الذي مازال يشغل مدير إدارة الرياضة بصحيفة ١٤ اكتوبر وهذا يحسب للعزيزين محمد هشام ونجيب صديق لبقائه فالعمل يعطي جانب معنوي وروح العطاء وان كان المرض موجعا ..
سلامات والف سلامة عليك اخي وصديقي وزميلي العزيز ناصر محمد عبدالله وربنا يشفيك عاجلا غير اجلا طهور ان شاء الله… وسلاااام

قد يعجبك ايضا