نائب رئيس المكتب السياسي للحراك الثوري : نستغرب العمل بالهدنة وايقاف الحرب بينما يتم تجاهل الملف الانساني

56

عدن الخبر
اخبار محلية

صحيفة ((عدن الخبر)) خاص :

قال الاخ عبدالولي علوان الصبيحي نائب رئيس المكتب السياسي لمجلس الحراك الثوري
من المستغرب العمل بالهدنه العسكرية وإيقاف الحرب والبدء بالعملية السياسيه في الوقت ذاته يتم تجاهل اهم الملفات كالملف الإنساني .

ودعا الصبيحي اولا ابى إطلاق كافة الأسرى ومراعاة معاناة ذويهم واوجب تقديم ملف الأسرى على كافة الملفات باعتباره ملف انساني فعلينا أن لا ننسى معاناتهم خاصه وان هناك من الأسرى من يقضي مده طويله منذ بدء الحرب تم استبعادهم من الاتفاقات والصفقات السابقه
ك اللواء ناصر منصور واللواء محمود الصبيحي واللواء رجب وغيرهم لدى كلا الطرفين.

داعيا المبعوث الدولي والمبعوث الأمريكي الخاص باليمن إعطاء اهتمام خاص للملفات الانسانية وتقديمها عن الملفات الأخرى كجانب انساني لافتا الى انه يجب إبعاده عن المكاسب السياسيه .

منوها الى أن مؤتمر الحراك الثوري الذي انعقد بالغيضه منذ أيام أكد على الحوار مع جميع الأطراف السياسيه وعلى رأسها الحوار الجنوبي الجنوبي لتوحيد القوى الجنوبية ورص صفوفهم وتوحيد كلمتهم استعداد للمستحقات السياسيه القادمة .

وأشار الصبيحي الى وجوب الشروع بحوار اخر حور يمني يمني منوها الى أن الاقتتال والصراع بين أطراف يمنية في الجهة الاخرى.

موضحا بان على دول الجوار و الإقليم بالكف عن تغذية ودعم الصراعات باليمن فاستقرار اليمن شماله وجنوبه يعد استقرارا للمنطقه كافه وزعزعت الاستقرار باليمن يعد زعزعت استقرار المنطقه كافه والاقليم بشكل عام حيث وان اليمن بموقعها الجغراافي الهام يعتبر العمق الاستراتيجي للخليج والحزيرة العربية والشرق الاوسط.

قد يعجبك ايضا