الإرهاب في المنطقة الوسطى..

116

عدن الخبر
مقالات

صحيفة ((عدن الخبر)) كتب حسين البهام :

بسم الله الرحمن الرحيم

الإرهاب كلمة فضاضة يتم استخدامها من قبل القوى الدولية لفرض السيطرة على دول العالم الثالث عند الضرورة…!!

لقد فصل وصمم الإرهاب على مقاس اسلامي دون سواه من الديانات الأخرى بعد ان عجز الغرب عن احتواء ذلك الدين.
حينها تم الاستعانة مع الأسف الشديد بخياط عربي ليفصل الإرهاب على مقاس جلباب الاسلام..!

اتذكر موقفاً حصل معي في عام الفين قبل أن تنتشر كلمة ارهاب بأكاديمية نائف للعلوم الأمنية بالرياض حين كان أحد المحاضرين يلقي محاضرة عن الإرهاب ليضرب لنا مثلاً عن مايحصل في اليمن من تقطع للسواح حيث اعتبر ذلك إرهابا”

حينها وقفت من على الكرسي وقاطعته.. وقلت له لماذا ذهبت إلى اليمن ولم تذهب الى فلسطين حيث يمارس الإرهاب الحقيقي عليهم من قبل إسرائيل اليس مايحصل من ذبح ومجازر للشعب الاعزل بارهاب .. ام أن التقطع للسواح للمطالبة بحقوق من الدولة هو الإرهاب !!

حينها قال لي والقاعة صامتة نحن ليس لنا في السياسة ..؟!

قلت له إذا” انتم تمهدون للغرب الحجج لضرب الأنظمة والشعوب الإسلامية باسم الإرهاب كان معي بالدورة الصديق العقيد باسل نور الدين ابن الشهيد نور الدين.

من هنآ بدأ التمهيد لهذه الكلمة لفرض السيطرة على الدول الإسلامية..

اليوم مايحصل في ابين هو فرض السيطرة عليها وهذا هو الإرهاب الحقيقي اليوم من يدعي مكافحة الإرهاب بالمنطقة الوسطى هو من يمارس الإرهاب الحقيقي…

أن ماتقوم به قوات حملة سهام الشرق من ترهيب وتخويف الاطفال والنساء باسم مكافحة الإرهاب لغرض السيطرة على المنطقة هو الإرهاب بذاته لهذا نقول لهم دعونا نعيش بسلام.

.

نعم .. هكذا تدار السياسة اليوم في وطني واعلم اخي الكريم بأنه حيث توجه مثل هذه التهم لأي محافظة فإنها توجد الوطنية والكرامة والحرية
فيها وعنوانا في حياتها !!!

حسين البهام

قد يعجبك ايضا