*الخريجون العسكريون يطالبون المجلس الرئاسي تسوية أوضاعهم*

384

 

 

صحـيفة ((عـدن الخــبر))  خــاص

 

 

 

طالب خريجو الكلية العسكرية، دفعة عام 2018، المجلس الرئاسي اليمني بإنصافهم وتسوية أوضاعهم الإدارية والمالية في المؤسسات الأمنية والعسكرية.

وقال الخريجون خلال الوقفة الاحتجاجية التي نظموها، اليوم الإثنين، أمام قصر معاشيق الرئاسي، بمديرية صيرة، في العاصمة المؤقتة عدن، “إن إقامة هذه الوقفة الاحتجاجية تأتي تزامنًا مع الذكرى الرابعة على تخرج هذه الدفعة العسكرية”.

المشاركون في الوقفة الاحتجاجية رفعوا لافتات، كُتب عليها: “أربع سنواتٍ من الظلم.. خريجو الكلية العسكرية يناشدون المجلس الرئاسي إنصافهم”.

وأشار البيان الصادر عن الوقفة، إلى أن توافد المشاركين في هذه الوقفة، رغم بُعد المسافات؛ جاء لإيصال أصوات الخريجين العسكريين، مؤكدين أنهم لن يصمتوا عن المطالبة بحقوقهم المشروعة، بعد تعقيد أوضاعهم وتجاهلها من قبل الجميع.

مضيفين: “لقد انتظرنا وصبرنا علّ وعسى أن تُعالج أمورنا من قبل قيادتنا، ولكن للأسف لم نجد إلا الإهمال والنسيان والتقاعس عن تأدية الواجب تجاه كافة منتسبي الدفعة”.

وعبر بيان الوقفة عن أمل الخريجين في تأسيس قوات مسلحة نظامية، مشددين على حرصهم في بقاء هذا الأمل “ما دامت هناك قلوب تنبض بحب الوطن والدفاع عنه من المخاطر والأعداء”، بحسب وصفهم.

مؤكدين بقاءهم أوفياء للقسم العسكري ومتمسكين بكافة حقوقهم مهما كانت الظروف، واضعين آمالهم في وفاء القيادات بوعودها في أقرب وقت، كون هذه القيادات هي الجهة الأولى المتحملة المسئولية عن كل ما ينتج من تأخير في حل أوضاع هذه الدفعة.

وحدد المحتجون مطالبهم في البيان بعددٍ من النقاط، أبرزها: سرعة استكمال التعزيز المالي للدفعة، وتجهيز شهادات الطلاب الخريجين بأسرع وقت، وتسوية أوضاع الخريجين الذين سقطت أسماءهم من الكشوفات، وتسوية أوضاع الدفعة حسب الاستحقاق الإداري والمالي.

*من بديع سلطان – تصوير – زكي اليوسفي

قد يعجبك ايضا