قوات الانتقالي تستولي على مقر حزب المؤتمر في عدن بعد أيام من اقتحامه

103

عدن الخبر
أخبار محلية

عدن – صحيفة ((عدن الخبر)) خاص :

استولت قوات تابعه للانتقالي المدعومة إماراتياً على المقر الرئيسي لحزب المؤتمر الشعبي في محافظة عدن، بعد أيام من اقتحامه.

وقالت مصادر محلية، إن عناصر من الانتقالي التي اقتحمت مقر حزب المؤتمر يوم الثلاثاء، وقامت إنزال لوحة حزب المؤتمر التعريفية من على واجهة المبنى واستبدلوها بلوحة تحمل اسم المجلس الانتقالي الجنوبي في إعلان مباشر للاستيلاء عليه.

وتحمل اللوحة التي نشرها ناشطون على مواقع التواصل اسم الهيئة التنفيذية للمجلس الانتقالي في المحافظة.

ومساء الثلاثاء الماضي، اقتحمت قوات الحزام الأمني، المقر الرئيسي لحزب المؤتمر الشعبي العام في مينة “التواهي” بالعاصمة المؤقتة عدن.

وأدان حزب المؤتمر الحادثة واتهم محافظ عدن وأمين عام المجلس الانتقالي أحمد لملس بالوقوف وراء عملية الاقتحام، معتبراً ذلك “عملاً إجرامياً استفزازياً يقوض أسس وقواعد الديمقراطية التي قامت عليها الأحزاب السياسية السلمية في البلاد”.

وحمّل بيان حزب المؤتمر محافظ محافظة عدن والحزام الأمني وقيادة السلطة المحلية بالمحافظة “مسؤولية سلامة وأمن أفراد حراسة المبنى”، مطالباً “بسرعة إخراج القوة المسلحة المقتحمة للمبنى”.

وجاءت عملية المصادرة هذه إثر تصاعد خلافات النفوذ بين حلفاء المؤتمر في المحافظات الجنوبية، وبعد أيام من إعلان المكتب السياسي للمقاومة الوطنية التي يقودها نجل شقيق الرئيس السابق طارق صالح فتح فرع تابع له في محافظة شبوة جنوبي شرق البلاد.

قد يعجبك ايضا