*وزير الدفاع الإسرائيلي يأمر برفع حالة التأهب في الحواجز والمعابر بالضفة*

558

 

 

 

صحـيفة ((عـدن الخــبر))  وكــالات

 

 

 

أمر وزير الدفاع الإسرائيلي، بيني غانتس، اليوم الاثنين، برفع حالة التأهب في جميع الحواجز والمعابر في الضفة الغربية عقب عملية دهس وقعت فجرا، أصيب فيها حارس أمن إسرائيلي بجروح خطيرة.

وفي بيان له، قال مكتب غانتس: “أمر وزير الدفاع بإجراء تحقيق شامل، وبأن يتم استخلاص العبر، ورفع مستوى اليقظة والجاهزية في جميع المعابر في منطقة يهودا والسامرة”، في إشارة إلى “الاسم التوراتي للضفة الغربية”، وفق صحيفة “تايمز أوف إسرائيل”.

وأضافت الصحيفة إلى أن “هذا التطور يأتي هذا التطور في خضم ارتفاع في عدد ما تسمى بهجمات “الذئب الوحيد” التي ينفذها فلسطينيون ضد الإسرائيليين وتصعيد التوتر بشكل عام.

وفي تفاصيل هذه الحادثة، أوضحت “تايمز أوف إسرائيل” أنه “بحدود الساعة الواحد من فجر اليوم، قاد فتى فلسطيني مركبته بسرعة عالية باتجاه حاجز “تانيم” (جبارة) في مدينة طولكرم بالضفة الغربية، ودهس حارس أمن، وفقا لوزارة الدفاع، المسؤولة عن إدارة الحاجز.

ولفتت الصحيفة إلى أن “حراس أمن آخرين تواجدوا في المكان، فتحوا النار على السائق، مما تسبب بإصابته بجروح قاتلة، وتم نقله إلى المركز الطبي “مئير” في كفار سابا حيث أعلن عن وفاته، في حين تم نقل الحارس المصاب إلى مركز “شيبا” الطبي قرب تل أبيب وبعد بضع ساعات تحسنت حالته ووصفت بالمتوسطة.

وأفادت مواقع إخبارية فلسطينية بأن منفذ الهجوم يدعى محمد نضال يونس، لافتة إلى أن قوات الأمن الإسرائيلية داهمت منزله بنابلس في أعقاب الهجوم.

المصدر: “تايمز أوف إسرائيل”

قد يعجبك ايضا