#جريمة_السنباني_دبرت_في_عدن

124

عدن الخبر
مقالات

صحيفة(عدن الخبر) مقال لـ ذكرى المصفري الصبيحي :

***جريمة قتل عبدالملك السنباني دبرت من داخل مطار عدن .. وارادوا توريط الصبيحة و تنفيدها في الصبيحة وللأسف عرفوا كيف يلعبوها على بعض الجهال عندنا ..
***الشاب كما شهد الكثير خرج و تمشى وامتطى في منطقة سوق الفرشة وكان بعافية واشترى شريحة تلفون محمول ووزع بعض صدقات من دولارات بسيطة على بعض الفقراء المتسوليين هناك الي هم اصلا ليسوا من ابناء الصبيحة …وهذا مش تفاخر فالصبيحي يموت جوع ولا يشحت لان الناس هناك اهل متعارفيين ومتراحميين فيما بينهم .. وكذلك عندنا ان يخرج الشخص للشارع ويستجدي الناس والشحت منهم يعني ان الشخص قليل اصل او باع اصله وهنا لا يتركوه يفعلها وان ضاع عقله .. !
اهلنا كرام لا يرتضوا المذلة لانفسهم او لعابر سبيل ..!
**** عبدالملك السنباني ضحية لمخطط قذر دبر من داخل مطار عدن وتركوه يتحرك بحريته وصوروه وتابعوه الى ارض الصبيحة …! اراد المخرج ان ينفد المخطط في طور الباحة وبالتالي توريط الصبيحة مع امريكا لنشر قواتها في الصبيحة …!
**** الي دبر هذا المخطط القذر قوى قذرة جنوبية بمشاركة مع قوى قذرة شمالية ودولية ومن داخل عدن نفسها تم البدء في تنفيد المخطط القذر ..!
**** نفس القوى القذرة هذة التي ارادت وتريد تدمير الصبيحة هي نفسها القوى التي تآمرت على عدن وحولت عدن الى مدينة معطلة فاقدة القدرة على الوقوف والحياة وكومة من نفايات ..وهي جهة تعرف ان الصبيحة غير راضيين عما يحدث في عدن وانهم سيتحركوا ضدها يوما ما ..! وهي قوى صمتت عندما اعلنوا الصبيحة قبل ايام عن قرار الحكم الذاتي واعلان الصبيحة عن اقليم باب المنذب ..!!!
**** من اراد لهذا المخطط الخبيث ان يكون في الصبيحة وتجنب حدوثه في عدن هو طرف جنوبي خبيث له علاقات دولية مع اطراف مجرمة جردوا الصبيحة في الماضي من قادتها السياسين والمتعلميين مثل المهندس الزراعي قحطان الشعبي واغتيال دينمو ثورة اكتوبر فيصل عبدالطيف الشعبي.. واسر واهانة خريج جامعة القاهرة مهدي عثمان المصفري من سنة 1970 الى سنة 1980 وكثير من العقول الصبيحية السياسية الوطنية التي اغتالوها في السبعينات وجردوها من حياتها ومن معرفة قبورهم وعمي عبدالله المصفري كان منهم ولا نعرف له قبر ولا عنوان يرحمهم الله جميعا …
*** من اغتالوا وسجنوا ونفوا ابناء الصبيحة في السبعينات هم انفسهم من جردونا في حرب 13 يناير وحرب 94 من خيرة قادتنا العسكريين والاكادميين وتم تصفيتهم ورحلوا دون وجه حق مع ان الصبيحة لا ناقة لها ولا جمل في الاحداث بين المجرمين المتصارعيين في الجنوب او الشمال …
**** من اغتال السنباني هم انفسهم من اغتالوا مصير ومستقبل الصبيحة عندما جردونا من رمزنا البار والقائد الشهم الانسان وزير الدفاع (( محمود الصبيحي )) واغتالوا اولاده بطرق خبيثة ولم يخرج مسؤول ولا شيخ ولا رئيس دولة يتحدث ويفتذيه كما افتذوا اسرى اخريين … ! ولم يطالب احد بفك اسره وخروجه من سجن الحوثيين المظلم الا البسطاء والى يومنا هذا .. !
*** من نفد المخطط القذر ضد الشاب البرئ عبدالملك السنباني هو الذي خاف من اعلان اقليم ابناء الصبيحة وهو يدرك ان الصبيحة لو تمكنت من اعلان الصبيحة اقليم فأنها ستكون اعظم اقليم يمني وهي من تحتضن حدود مفتوحة دولية من خلال بوابة المندب وارادوا اشغال الصبيحة عن حلمهم ومستقبلهم وحقهم في اقليم وحقهم في حياة كريمة بعدما تجرعنا حياة المذلة والانكسار مع اطراف جنوبية وشمالية قادت عدن والوطن للمستنقع .. !
*** القاتل يا ابناء وطني اتى من عدن وارسل صور الضحية من داخل عدن واراد ان يكون مسرح الجريمة في الصبيحة وعلى ابناء الصبيحة الذين كانوا في النقطة الامنية ان يعترفوا بالطرف الذي اتى من عدن او يتم اعدامهم جميعا فالصمت هنا يعني خيانة رب وانسانية وشرف ووطن واهل وكرامة قبيلة كانت ومازالت كريمة والصمت يعني خيانة حاضر وطموح ومستقبل الصبيحة ..
ذكرى المصفري الصبيحي
رئيسة مجلس انقاذ عدن والجنوب

قد يعجبك ايضا