*مدرب الأرجنتين قبل نهائي كوبا أمريكا: ميسي الأفضل في التاريخ وليس بحاجة للقب لإثبات ذلك*

465

 

صحـيفة ((عـدن الخــبر)) وكــالات

 

 

يرى المدرب الأرجنتيني، ليونيل سكالوني، المدير الفني لمنتخب الأرجنتين، أن قائد التانجو، ليونيل ميسي، أفضل لاعب في التاريخ، وأن حصوله على لقب مع منتخب بلاده من عدمه، لن يُثبت حقيقة أنه الأفضل، وذلك خلال حديثه قبل مباراة البرازيل في نهائي كوبا أمريكا.

الأرجنتين تواجه البرازيل، فجر الأحد في نهائي كوبا أمريكا، على ملعب “ماراكانا” بالبرازيل.

هذه هي المرة الرابعة التي يتأهل فيها ميسي للنهائي، لكنه لم يحصل على اللقب، في الثلاث مناسبات السابقة، إذ خسر في نهائي 2007 أمام البرازيل، وفي نهائي 2015 ونهائي 2016 أمام تشيلي.

ومن المحتمل أن يلعب اللاعب البالغ من العمر 34 عامًا في نسخته الأخيرة مع الأرجنتين هذا العام في كوبا أمريكا، وقد تكون فرصته الأخيرة في رفع لقب مع منتخب الأرجنتين قبل أن يعتزل كرة القدم.

وقال سكالوني في تصريحات نشرتها صحيفة “ديلي ميل” البريطانية: “سواء فاز أو لم يفز باللقب، ميسي سيظل أفضل لاعب في تاريخ كرة القدم”.

وأضاف: “ميسي ليس بحاجة إلى الفوز بلقب مع الأرجنتين من أجل ذلك، من الواضح أننا نريد الفوز لأننا لم نبذل كل هذا الجهد لعدم الفوز في النهاية!”.

وأتم تصريحاته قائلًا: “بالنسبة لي، كما قلت إذا فاز ليو أم لا، فهو قد أظهر بالفعل أنه الأفضل في التاريخ وحتى الخصوم يدركون ذلك”.

قد يعجبك ايضا